الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 موضوع في البلاغة حول الطباق والمقابلة.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزعيم
نـــــآئب المديـــر
نـــــآئب المديـــر
avatar

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 104
العمر : 25
العمل/الترفيه : مدير منتديآتــ الآبدآع العربي
My MMS : ان شآء الله عاجبآكم الحلة الجديدة للمنتدى
نقاط : 3340
تاريخ التسجيل : 18/11/2008

بطاقة الشخصية
My SmS My SmS:

مُساهمةموضوع: موضوع في البلاغة حول الطباق والمقابلة.   الأحد 21 ديسمبر 2008, 12:14




الطباق والمقابلة 


الطّباق: من المحسّنات البديعيّة المعنويّة، وهو أن يجتمع اللّفظ وضدّه في الكلام، كقوله تعالى:
" وجعلنا اللّيل والنّهار آيتين ". وهو نوعان:

1. طباق الأيجاب: وهو الذي لا يختلف فيه الضّدان إيجابا وسلبا، ويكون بين:
● حرف وحرف مثل: قوله تعالى:" ولهنّ مثل ما الذي عليهنّ بالمعروف ".
وقولك: " الدّهر يومان: يوم لك ويوم عليك ".
● فعل وفعل مثل: قوله تعالى: " وأنّه هو أمات و أحيا ".
وقول الشّاعر: أطعنا ربّنا وعصاه قوم • فذقنا طعم طاعتنا وذاقوا.
● إسم وإسم: كقوله تعالى: " وجعلنا اللّيل والنّهار آيتين ".
وقول الرّسول (ص): " خير المال عينٌ ساهرة، لعين نائمة ".
● اسم وفعل: كقوله تعالى: " أَوَمَن كان ميّتا فأحييناه ".
وكقول الشّاعر: يُغطِّي عيوبَ المرء كثرةُ ماله • يُصَدّقُ فيما قاله وهو كذوبُ.

2.طباق السّلب: وهو ما اختلف فيه الضّدان إيجابا وسلبا فكان أحدهما مثبتا والآخر منفيّاً
وكقول الشّاعر: أنلهو وأيّامنا تذهب • ونلعب والدّهر لا يلعب.
وقول عليّ رضيّ الله عنه: " يغار عليكم ولا تغيرون، وتغزون ولا تغزون ".

 المقابلة:
المقابلة شكل موسّع من أشكال الطّباق، وتعني اجتماع معنيين في الكلام تليهما أضدادهما على التّرتيب كقوله تعالى: " إنّ الأبرار لفي نعيم، وإنّ الفجّار لفي جحيم ". وقوله أيضا: " فأمّا من أعطى واتّقى وصدّق بالحسنى فسنيسّره لليسرى، وأمّا من بخل واستغنى وكذّب بالحسنى فسنيسّره للعسرى ".

 أثر المحسّنات المعنويّة في المعنى: لكلّ من الطّباق والمقابلة أثر في المعنى فهيّ تؤكّده وتزيده قوّة ووضوحا.

* تمارين تطبيقيّة: بيّن الطّباق والمقابلة فيما يلي:
1. من دعاء الرّسول(ص): " الّلهم اغفر لي ما قدّمت وما أخّرت، وما أسرت ومل أعلنت ".
2 . قال تعالى: " من عمل صالحا فلنفسه، ومن أساء فعليها ".
3. قال المتنبّي: أزورهم وسواد اللّيل يشفع لي • وأَنْثَنِي وبياض الصّبح يُغْرِي بي.
4. وقال أيضا: فاطلب العزّ في لظى ودع الذّ • لّ ولو كان في جنان الخلود.

_________________
مدير منتديات الآبدآع العربي



http://forum.l9l.org/vb
تصاميم. انشاء مواقع. و منتديات .ومراكز تحميل .و دليل مواقع. و الكثير. مجانا و حصريا مع
منتديآت الآبدآع العربي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
موضوع في البلاغة حول الطباق والمقابلة.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: •»◦--◦ı[ السنـــهـ الثــــآنيهـ ثــــانوي ]ı◦--◦«• :: السنة الثانية من التعليم الثانوي :: قسم اللغة العربية و آدابها-
انتقل الى: